أهم تقنيات الترجمة العلمية في أفضل شركة ترجمة معتمدة

أهم تقنيات الترجمة العلمية في أفضل شركة ترجمة معتمدة

غالبًا ما تكون خدمات شركة ترجمة معتمدة التي ننتجها مطلوبة للأغراض الرسمية، بما في ذلك للاستخدام في المحكمة أو لدعم طلب الهجرة. في هذه الحالة، يجب اعتماد أفضل شركة ترجمة معتمدة. تضيف الترجمة المعتمدة عنصرًا شكليًا. إنه يمنح جميع الأطراف المعنية بالمستند تأكيدات بأنه قد تمت ترجمته من قبل محترف مؤهل – شخص لديه المعرفة والخبرة والمؤهلات اللازمة لتنفيذ العمل على مستوى مهني عالٍ.

أفضل تقنيات الترجمة العلمية

الترجمة العلمية هي ترجمة النصوص العلمية، والترجمة العلمية في “امتياز” أفضل مكتب ترجمة معتمد في السعودية يعتمد على بعض الخطوات الذي يجب اتباعها للتعرف أكثر عليها اقرأ مقال الخطوات العملية لترجمة نصوص الإعلام وبالتالي ستكون هناك حاجة إلى معرفة خاصة. تتطلب هذه النصوص معرفة عميقة بكل من اللغات المصدر والهدف، فضلاً عن الفهم الصحيح للموضوع. في بعض الأحيان يكونون مترجمون أفضل شركة ترجمة معتمدة طوروا درجة عالية من المعرفة اللغوية، والتي يطبقونها على ترجمة النصوص في مجال خبرتهم. إن التعاون بين اللغويين والمتخصصين في الموضوع أمر شائع حقًا في هذه الحالة. سنشرح لك في هذه المقالة بعضًا من أفضل تقنيات الترجمة العلمية في أفضل شركة ترجمة معتمدة في معظم دول العالم.

  • كن واضحًا ومختصرًا

الوضوح والإيجاز هما الهدفان الأسلوبيان الرئيسيان للترجمة العلمية في أفضل شركة ترجمة معتمدة متخصصة، والتي يجب أن تنقل المعنى الدقيق للنص الأصلي. الغموض والتركيبات غير الواضحة هي خصائص النصوص الأدبية ويجب عدم العثور عليها في أي مكان في الترجمة العلمية. هذه هي أصعب مهمة في الترجمة العلمية. قد يكون العثور على الكلمات الصحيحة أمرًا صعبًا في بعض الأحيان ويمكن أن يؤدي أيضًا إلى التكرار في النص، حيث يمكن أن تكون مرادفات كلمات معينة غامضة إلى حد ما وأكثر ملاءمة للعمل الأدبي. قد يكون تجنب التكرار صعبًا للغاية في بعض الأحيان. ولهذا السبب يجب أن يتمتع المترجم بخلفية علمية تسمح له باللعب بالمصطلحات دون تغيير معنى النص.

  • أبقِ عينًا على الأخطاء في النص الأصلي

الشائع أيضًا بين المترجمين العلميين هو قدرتهم على تصحيح الأخطاء الصغيرة في النص الأصلي، حيث سيكونون هم الأشخاص الذين سيقرؤون الوثيقة باهتمام كبير. تشمل الأخطاء الشائعة في العمل العلمي: التناقضات بين الأرقام المدرجة في الجداول، والرسوم البيانية المصاحبة التي تظهر شيئًا آخر غير ما ينبغي أو الجداول المشار إليها برموز غير واضحة. في هذه الحالة، يُنصح المترجم بتصحيح هذه الأخطاء بين قوسين أو حواشي.

  • العب بالبنية والمعنى

إذا اختلفت السمات النحوية والمعجمية للغة، فمن الضروري أحيانًا إعادة صياغة جمل معينة بالكامل. على سبيل المثال، يمكن للغات شديدة التصريف مثل الروسية والألمانية أن تربط معًا سلسلة طويلة من الجمل المستقلة والمعتمدة مع العديد من المراجع والسوابق مع الحفاظ على المعنى الكامل واضحًا. من ناحية أخرى، سيكون هذا مستحيلًا في اللغة الإنجليزية على سبيل المثال. في هذه الحالة، سيكون لدى المترجم بعض الأعمال التي يجب القيام بها من حيث البنية والمعنى. هذا هو الوقت الذي يكون فيه الحفاظ على معنى الجملة كما هو تحديًا حقيقيًا. من أفضل التقنيات التي يمكن استخدامها في هذه الحالات إعادة الصياغة، أي إعادة صياغة معنى النص أو المقطع باستخدام كلمات أخرى.

  • كن قارئ نهم

من أجل إنشاء ترجمة علمية خالية من العيوب، يجب أن يكون المترجم على اطلاع قدر الإمكان. تساعدك قراءة أحدث الكتب والمجلات الأكاديمية على تحسين مهاراتك في الترجمة.

  1. أولاً، تعتاد على المصطلحات وأسلوب هذا النوع من العمل. 
  2. ثانيًا، سوف تكون على اطلاع دائم بأحدث الأبحاث والاكتشافات العلمية، مما يساعدك على فهم المفاهيم التي من المفترض أن تترجمها بسهولة أكبر.

تذكر أنه كلما تخصصت في المجالات المتخصصة والفرعية كلما كان من الأسهل البحث والكتابة وتصبح خبيرًا. 

  • انتبه للأرقام والرموز

ستصادف في العلم الكثير من الأرقام والصيغ والرسوم البيانية والرموز، والتي لا يجب تجاهلها في عملية الترجمة. يمكن تغيير معنى الصفحة بأكملها أو حتى الفصل إذا أضاف المترجم رقمًا أو رمزًا خاطئًا. لتجنب ذلك، يجب أن يفهم الموضوع جيدًا. بعد ذلك، يجب أن يولي الكثير من الاهتمام لكل الأشياء الصغيرة. وهذا يتطلب الصبر والمهارات التحليلية، وهي صفات لا غنى عنها للمترجم العلمي.

  • احرص دائمًا على إثبات ترجمتك

في نهاية الترجمة، يجب عليك دائمًا مراجعة النصوص بنفسك أولاً ثم مطالبة مترجم ثانٍ بمراجعة عملك أيضًا. من الناحية المثالية، اسأل المترجمين الآخرين الذين لديهم خبرة في هذا المجال. بهذه الطريقة، سيتم تصحيح جميع الأخطاء التي لم تلاحظها. في حال كانت بعض المفاهيم من النص الأصلي غير واضحة حقًا بالنسبة لك، يمكنك توصيل هذا إلى المؤلف (إن أمكن) أو مع العميل. من الأفضل دائمًا طلب توضيحات بدلاً من ترك عملك غير واضح.

  • عدِّل أسلوبك وفقًا لنوع المستند

في العلم، ستصادف أنواعًا مختلفة من المستندات التي تتطلب درجات مختلفة من الشكليات. إذا كنت تترجم عملًا أكاديميًا، فستحتاج إلى العثور على أسلوب رفيع جدًا بعبارات معقدة وكلمات أقل شيوعًا. من ناحية أخرى، إذا كنا نتحدث عن أدلة أو تعليمات دوائية، يجب أن تكون الترجمة أقل رسمية. سيتم قراءة هذا النوع من الوثائق من قبل أشخاص عاديين أو مبتدئين في مجال العلوم. لهذا السبب يجب أن تكون اللغة أكثر سهولة في الوصول إليها وفهمها.

 

أهم فروع الترجمة العلمية في أفضل مكتب ترجمة علمية

أهم فروع الترجمة العلمية في أفضل مكتب ترجمة علمية

الأمر ليس بهذه السهولة للحصول على ترجمة علمية واضحة ودقيقة. الأرقام عالمية، لكن معظمها ليس كذلك. عندما يحين وقت مشاركة اكتشافاتهم مع العالم، يرغب العلماء والباحثون في التأكد من وصولهم إلى أكبر عدد ممكن من الأشخاص. للقيام بترجمة علمية لبحوثهم، يحتاج عملهم إلى التكيف اللغوي، أي الترجمة العلمية. قد لا تعرف ذلك، ولكن من بين جميع تخصصات الترجمة هناك، القليل منها يتطلب احترامًا أكبر من ترجمة علمية للوثائق.

ما هي الترجمة العلمية؟

تشمل الترجمة العلمية مجموعة واسعة من الوثائق التي تتميز بشكل عام بلغة مميزة وموضوعية مع مصطلحات معقدة للغاية. علاوة على ذلك، غالبًا ما تستخدم هذه المستندات الاختصارات وتغطي المفاهيم المتخصصة. لذلك، ليس من المستغرب أن يكون مؤلفو هذه النصوص وكذلك الجمهور المستهدف على دراية كبيرة بالموضوع.

 

إذن، كيف تلعب كل هذه العوامل في الترجمة العلمية؟ قبل كل شيء، تتطلب هذه الخصائص ترجمة دقيقة وعالية الجودة. وبالتالي ، يجب أن يكون المترجمون الذين يتعاملون في الغالب مع هذه الأنواع من النصوص متخصصين. هذا يعني أنهم ليسوا خبراء في الترجمة فحسب، ولكن أيضًا في الموضوع المعني.

ما هي أنواع الوثائق التي تتألف بشكل عام من الترجمة العلمية؟

تقليديا، أكثر النصوص المترجمة في هذا المجال هي المقالات العلمية والأكاديمية التي ينشرها الباحثون لإعلام الجمهور بالنتائج التي توصلوا إليها. نتائج التجارب والتجارب السريرية تحتاج أيضًا إلى الخضوع لعملية التكيف اللغوي. الشيء نفسه ينطبق على الكتيبات والأدلة الفنية. والقائمة تطول.

ودعونا لا ننسى أنه في المجتمع العلمي هناك أيضًا طلب على الترجمة الشفوية المتخصصة. في السنوات الأخيرة، شهدنا ارتفاعًا في الندوات العلمية والندوات عبر الإنترنت التي تعمل بمثابة قمم بين الخبراء. في كثير من هذه الحالات ، هناك حاجة إلى ترجمة علمية احترافية من أفضل مكتب ترجمة علمية في السعودية.

بعض الفروع التي يمكن أن نجدها تحت مظلة الترجمة العلمية هي:

  1. طب
  2. علم العقاقير
  3. مادة الاحياء
  4. الفيزياء
  5. كيمياء
  6. الفلك
  7. علم النفس
  8. جيولوجيا
  9. علم الأعصاب
  10. علم الحيوان

وهذا مجرد جزء بسيط من جميع الفروع الموجودة هناك. ومن المثير للاهتمام أن اتساع هذا المجال يفرض قيودًا معينة، سواء في الداخل أو الخارج. سأشرح.

يمكن للمترجم المحترف ذو الخبرة في الطب أن يترجم قائمة بالأدوات الطبية لأنه / هي على دراية بالمصطلحات. ومع ذلك، فإن هذا لا يعني أن المترجم سيكون لديه المعرفة الكافية لترجمة نص في علم الفلك بدقة. على العكس، يوضح هذا المثال أيضًا أن الترجمة العلمية قد لا تكون مجدية للمترجمين غير المتخصصين. لإنتاج ترجمة دقيقة، يحتاج المرء إلى السيطرة الكاملة على الموضوع.

 

لماذا الترجمة العلمية بغاية الأهمية؟

لقد أكدنا هذه النقطة عدة مرات بالفعل وإليك السبب: نحن نتعامل مع العلوم الدقيقة. أدنى اختلاف يمكن أن يلوث بقية العمل. حتى أصغر الأخطاء يجب تجنبها لأن العواقب قد تكون قاتلة. 

في “امتياز” أفضل مكتب ترجمة علمية في السعودية لدينا شبكة واسعة من المتعاونين، العديد منهم خبراء في مجموعة واسعة من المجالات العلمية، والتي تمكننا من تغطية جميع الأزواج اللغوية عمليًا. يمكننا إعطاء أجنحة لبحثك ومساعدة اكتشافاتك في جميع أنحاء العالم.

متطلبات المترجم العلمي

      وفقًا لمعهد لندن للغويات، لكي تكون مترجمًا علميًا، يجب أن يكون لديك:

  1. معرفة واسعة بموضوع النص المراد ترجمته ؛
  2. خيال متطور يمكّن المترجم من تصور المعدات أو العملية الموصوفة ؛
  3. الذكاء ، لتتمكن من ملء الروابط المفقودة في النص الأصلي.
  4. الشعور بالتمييز ، لتتمكن من اختيار المصطلح المكافئ الأنسب من أدبيات المجال أو من القواميس ؛
  5. القدرة على استخدام لغته الخاصة بوضوح ودقة ودقة. 
  6. الخبرة العملية في الترجمة من المجالات ذات الصلة. باختصار، لكي يكون المرء مترجمًا تقنيًا ، يجب أن يكون عالمًا أو مهندسًا أو لغويًا وكاتبًا

 

موضوعات مهمة 

أكثر 5 أخطاء ترجمة فورية لا تنسى !

إذا كنت متحيرًا، فانطلق نحو “امتياز” أفضل شركة ترجمة معتمدة

كيف تثبت أنك تلقيت لقاح كورونا وتستطيع السفر مع أفضل شركة ترجمة طبيه في السعودية؟

كيف تمارس اللغة في حياتك اليومية؟ 7 نصائح من امتياز للترجمة المعتمدة بالسعودية

أهم 10 كتب يجب أن يقرأها كل مترجم من أفضل شركة ترجمه فورية بالسعودية

تعلم الاسبانية في 5 خطوات مع امتياز أفضل شركة ترجمة سياحية بالسعودية

لماذا امتياز أفضل شركة ترجمة فورية في السعودية؟

تعرف على المهارات الـ 5 الأساسية للمترجم من أفضل شركة ترجمة معتمدة في السعودية

5 نصائح من مكتب “امتياز” أفضل مكتب ترجمة معتمد في السعودية للمترجمين

 

هذا كل شيء لمقال اليوم ، نأمل أن تكون قد استمتعت به!

 

اتصل-بنا لطلب الترجمة العلمية من شركة امتياز

اترك أي تعليقات أو أسئلة أدناه ولا تنس متابعتنا على Twitter و Facebook و LinkedIn و Instagram لتبقى على اطلاع دائم بالمقالات المستقبلية. 

وسجل في قائمتنا البريدية 

ترجمة المصطلحات الطبية

ترجمة المصطلحات الطبية

ترجمة المصطلحات الطبية

تهتم الترجمة في المجال الطبي على ترجمة المصطلحات الطبية وترجمة الوثائق المتعلقة بتطبيقات العقاقير الجديدة، أو الوثائق السريرية أو التقنية ذات الصلة بالمجال الطبي أو الصيدلاني أو الرعاية الصحية. كما تتطلب الترجمة الطبية تدريب ومعرفة واسعة إلى جانب المهارات اللغوية. ومن الجدير بالذكر أن الترجمة الطبية مجال ذو أهمية عالية حيث أن الترجمات الجيدة يمكن أن تكون قادرة على إنقاذ حياة المرضى، في حين أن الترجمات الرديئة تُعرضهم للخطر. يجب أن يكون للمترجم الطبي قدرات بحثية ممتازة. ويجب عليه مواكبة أحدث المصطلحات الطبية من خلال مراجعة أحدث الدوريات والمجلات بالإضافة إلى فهم عميق بالتخصص وميل إلى البحث ليتمكن من القيام بترجمة طبية دقيقة.

المصطلحات الطبية تزخر بالكلمات من أصل يوناني ولاتيني، وهي عرضة للاختصار. ولذلك، نجد أن الاختصارات التي تتكون من اللاتينية موجودة في اللغة الطبية. على سبيل المثال، (SFI)، التي تعني التلم الجبهي السفلي، أو (CA)، التي تعني الصوار الأمامي. ومع ذلك، نادرا ما تستخدم الاختصارات اللاتينية، لأنه تُفضل اللغة الإنجليزية. وقد تم الحفاظ على اللاتينية إلى حد كبير في علم الصيدلة، وخاصة في كتابة الوصفات الطبية بالإنجليزية. الاختصارات اللاتينية هي في الواقع مصدر شائع لمشاكل الترجمة، لأن إيجاد صيغتها الكاملة غالبا ما يبرهن على أنه إشكالي. إن معرفة الجذور اللاتينية يساعد المهنيين في مجال الطب على فهم النصوص الطبية في لغات مختلفة.

 من المهم أن نتذكر سبب استخدام اللاتينية في اللغة الطبية بهذا الشكل. على سبيل المثال، كلمة “cholecystectomy” التي تعني استئصال (إزالة) المرارة هو مزيج من أربعة أجزاء مختلفة:

ترجمة المصطلحات الطبية

chol – e – cyst – ectomy

chol هي جذر كلمة تعني الصفراء أو المرارة

e هو حرف علة رابط

cyst هو جذر كلمة أخرى بمعنى كُييس أو مثانة

ectomy هي لاحقة تعني إزالة أو استئصال جراحي.

بالنسبة للمهنيين الطبيين الذين ليس لديهم الوقت لكتابة الجمل الطويلة، يكون من الأسهل والأسرع لهم كتابة (cholecystectomy) (استئصال المرارة) بدلا من (surgical removal of the gall bladder) أي (الاستئصال الجراحي للمرارة).

من الضروري أن ننظر إلى أسلوب اللغة وذلك في تحويل العبارات الاسمية المعقدة إلى جمل كاملة (شكل لفظي). على سبيل المثال، بدلا من كتابة “النمو المفرط بعد إغلاق لوحة المشاشي الناجم عن الإفراط في إفراز هرمون النمو (somatotrophin) ينتج عنه …” نكتب “عندما يُفرز هرمون النمو بإفراط، ينمو إغلاق لوحة المشاشي بشكل مفرط. المصطلحات في اللغة الطبية ليست موحدة حتى في المصطلحات التشريحية. على سبيل المثال، اسم أصابع اليد والقدمين باللغة الإسبانية هو كلمة dedos’ ‘تعني كل من أصابع اليد والقدمين. المصطلحات الطبية لا تتغير فقط عبر اللغات ولكن أيضا في الوقت. على سبيل المثال، كلمة “melancholy ” تعني في الأصل “الأسى الأسود”، ولكنها اليوم تعني الشعور بالحزن بدون سبب معين. 

الوسم: <span>ترجمة علمية طبية</span>